القبول


أحبك و أقبلك كما انت الآن

من أكثر الأمور اللي تعلمتها و مازلت أتعلمها و استشعرها هي “ قبـول “ .

أقبل نفسي كما هي الآن.

أقبل الآخرين كما هم الآن.


أقبل إني مختلفة عنهم ، أقبل ان هم مختلفين عني ، أقبل أن افكاري ، مشاعري ، تصرفاتي ، ردور أفعالي تماما مختلفة عنهم !!!

تعلمت ان ابدا لا أعطي أحكام على تصرفاتهم ، أفعالهم ، كلماتهم ..

لهم فكرهم ، لهم وضعهم ، لهم حالتهم و بيئتهم .. اللي من خلالها تبني شخصيتهم.

أقبل كل الأمور من غير تذمر ، اعطيهم حق و اعطيهم الحرية لا أحكم ابدا على تصرفاتهم و كأنهم غلط و أنا الصح.

تعلمت أن مافي شي اسمه انا صح و انت غلط ، و مافي شي أنا غلط و انت صح .. كلنا ممكن نكون صح و ممكن نكون غلط !

تعلمت أن لي حرية في اختياراتي ، في تصرفاتي ، كما للأخرين ذلك .

تعلمت أن مهما الأخرين كانوا مختلفين عني و بشي أنا ممكن ما اقبله !! اقبل أني ما اقبله و انتهى .

و امشي خطوة جديدة في حيااااتــــــــي …

أحب الإختلاف



لأن ربي حبيبي خلقنا مختلفين .. طبيعة بشريتنا الاختلاف .. علشان يصير في تكــــامـــل في الحياة كلنا نكمل بعض بإختلافنا ، والله قادر يخلقنا مثل بعض و نتصرف مثل بعض ، بس ربي يريد هذا الإختلاف ..

و الله خلق من كل شيء زوجين ، يعني ليل و نهار ، شمس و قمر ، انثى و ذكر ، كبير و صغير ، فرح و حزن ، صح و غلط ، …. و أشياء لا تحصى من هالحياة .

علشان كذا .. احب خلق هالأشياء و اختلافها و اقبلها و اسعى اني أكون بالميزان الأفضل عند ربي .

و ان كنت اليوم بتصرف غير سليم .. دعوة طيبة من قلبي لربي ، و من قلبك بظهر الغيب .. اسعى اني أوصل للخير و الصح في الحياة .

الحياة حلوة بس نفهمها ، الحياة حلوة بتلون الوانها

الحياة فيها خــيــر كثــيــــر و حــــب كبـــيـــر.

احبـــكم و اقبـــلكم

Join